منتدى عائلة طمان

تعميق الروابط الأسرية والتعارف بين أفراد العائلة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

إسبوع المدربين في أوروبا بدأ بمارتن يول و إنتهى بكيكي فلورس

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

محمد يونس

avatar
عضو نشيط
عضو نشيط




الأسبوع الماضي بدأ بداية مثيرة للأخبار الواردة عن المدربين، فقد بدأ بإقالة مارتن يول مدرب التوتنهام هوتسبرز بعد بداية مخيبة للموسم و تراجعه للمراكز الثلاثة الأخيرة. و بعد مباراة خيتافي و توتنهام التي خسرها السبيرز بهدفين لهدف، كانت معظم الجماهير و الإعلام على دراية بأن مارتن يول تمت إقالته، و قد يكون يول هو الأخير الذي علم بالخبر، حيث صرح بأنه علم بالخبر عبر إبن أخيه الذي إلتقاه في رواق الملعب و أخبره بالخبر.
و قد إعترفت إدارة توتنهام بأن الخبر تسرّب للصحافة بشكل سريع و تناقلته وسائل الإعلام و الفريق يلعب مباراته على كأس الإتحاد، و أن يول كان يجب أن يعرف بالخبر بشكل إحترافي. و يول تعلمه الصحافة و الجمهور المصري بعد خلافه مع اللاعبين المصريين حسام غالي و ميدو و إبعاد الأول عن الفريق تمامآ و ميدو إنتقل إلى البوروز. و لم يمضي يومآ على الخبر حتى بدأ الإعلام تناول خبر آخر و هو إنتقال خواندي راموس مدرب أشبيلية ليحل مكان مارتن يول في إدارة فريق التوتنهام. خواندي راموس نفى الخبر و لكن بشكل مؤقت حيث تم تأكيده ليلآ و أن المبلغ الذي تم عرضه هو ما يقارب ال10 مليون يورو سنويآ و هو أضعاف ما يناله في أشبيلية.
أشبيلية كان الفائز العام الماضي ببطولتي كأس الإتحاد و كأس الملك مما رفع أسهم راموس، لكن الموسم الحالي شهد بداية ضعيفة للنادي الأندلسي يرجح أسبابها الخبراء إلى وفاة أنطونيو بويرتا ظهير أيسر أشبيلية مما اثر بشكل سلبي على اللاعبين و المدرب. الخبر لم يكن بالهين على جمهور الفريق و إدارته التي قررت مقاضاة توتنهام على "سرقة" مدربهم و أن يكون التعويض بمبلغ 5 مليون يورو.
كان على أشبيلية التصرف بشكل سريع فتم تعيين مانولو خيمينيز مديرآ فنيآ لأشبيلية، و مانولو كان مساعد خواندي في الفريق، و مع أن أشبيلية أعلن أنه لن يبحث عن مدرب جديد، لكن الجميع يعلم عكس ذلك. و تشاء الظروف أن تكون المباراة الأولى في الليجا أمام فالنسيا الذي خسر أوروبيآ أمام روزنبرج في مباراة ضعيفة من الخفافيش. و يسحق أشبيلية على أرضه فالنسيا بثلاثية نظيفة لتكون بداية رائعة لمانولو. و في نهاية الليلة يتم إستدعاء كيكي فلورس المدير الفني لفالنسيا و يعلن خوسيه أنخيل رويز مدير الكرة في فالنسيا أن فلورس تمت إقالته و سيحل محله أوسكار فرناندز مدرب الفريق الرديف حتى يتم التعاقد مع مدرب جديد.
فلورس صرح بحزن في المؤتمر الصحفي أنه حزين جدآ لترك مكان أحبه و له ذكريات جميلة فيه، لكنه سيحيا بدون ضغوطات لمدة طويلة خاصة بعد الإنتقادات الحادة التي تعرض لها فلورس من الجمهور و الصحافة الفالنسيانية.
إنتهى الأسبوع الذي بدأ بيول الذي أخذ محله خواندو راموس الذي حل مكانه مانولو الذي تسبب في إقالة فلورس.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى